و ما أدراك ما الزواج !!

إلى من ربط الحب قلبيهما ..

 

و جمعتهما سنة الحبيب المصطفى ..

 

فسارا يدا بيد نحو مملكتهما ..

 

ألا فتمهلا قليلا .. و انظراني أسالكما :

 

أتعرفان ما أنتما مقدمان عليه ؟!

 

و إذ تتبادلان نظرات الاستغراب ..

 

و ترتسم فوق رأسيكما فقاعات ملأتها علامات الاستفهام ..

 

أزيدكما من الشعر بيتا ، فأتساءل :

 

أتدركان أنكما مقدمان على آية من آيات الله تستحق التسبيح ،

 

و عقدة يعقدها الله تستحق التقديس ،

و ميثاق غليظ يستحق الوفاء ؟؟

 

و إذ لا أجد لتساؤلاتي صدى منكما ، فاسمحا لي أن أجيب …

 

*********************

 

آية من آيات الله تستوجب التسبيح :-

 

لقد ذكر الله – تعالى – هذه العلاقات الإنسانية الطاهرة ضمن مجموعة من الآيات الكونية في سورة الروم ، ضمن عشر آيات تبدأ بالتسبيح لجلال الله و عظمته في خلقه ﴿ فسبحان الله حين تمسون و حين تصبحون﴾ ، و تثني بالحمد على ما خلقه – جل و علا – و أن كل ما خلقه من نعم للإنسان تستوجب شكره عليها في كل آن ﴿ و له الحمد في السماوات و الأرض و عشيا و حين تظهرون﴾ ، و تنتهي بالثناء عليه – سبحانه و تعالى – و بيان عزته في خلقه ، و حكمته و قدره تعالى ﴿و له المثل الأعلى في السماوات و الأرض و هو العزيز الحكيم﴾ .

 

و بين التسبيح و الحمد و الثناء و الحكمة مجموعة ىيات مبهرات لإعجاز الله في خلقه ، آيات البرق و المطر ، إحياء الأرض و قيام السماوات و الأرض بما وكل إليهما . و تبزغ من بين كل ذلك آية الزواج ، لكأنها وضعت حيثما وضعت دليلا على أنها معجزة من المعجزات ، و إحدى نعم و مباهج الحياة ﴿ و من آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها و جعل بينكم مودة و رحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ﴾ .

 

نعم إنها آية و إعجاز إلهي ، و تدبير رباني محكم جل صانعه و تعالى ، سبحان من جعل في القلب مضغة تهفو إلى إلفها ، سبحان من جعل ” الأرواح جنودا ما تعارف منها ائتلف ، و ما تناكر منها اختلف ” ، سبحان من خلق من الماء بشرا فجعله نسبا و صهرا ، سبحان من يولد من روحين التقتا أرواحا و ذراري تسرح في جنبات الكون تعمره بتقديسه و تسبيحه : ســبــحــان الله الـعلـي الـعظـيم .

 

*********************

 

عقدة يعقدها الله تستحق التقديس :-

 

﴿ و لا تعزموا عقدة النكاح حتى يبلغ الكتاب أجله ﴾

﴿إلا أن يعفون أو يعفو الذي بيده عقدة النكاح

 

و من تسمية الله تعالى للنكاح بالعقدة ، كان عقد الزواج ، و قد وصى الحق تعالى بالعقود من فوق سبع سماوات فقال جل و علا ﴿يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود ﴾ ، و قرن وفاء العقد بالإيمان .

فإن – لأي سبب كان – فتر الحب الذي يولد المحبة ، ظلت الرحمة قائمة بين الزوجين تشد أركان المملكة لئلا تنفصم عراها .

 

﴿أوفوا بالعقود ﴾

 

*********************

 

الميثاق “الغليظ” :-

 

لم تذكر عبارة الميثاق الغليظ إلا في ثلاث مواطن ، كلها أمور جلل عظام : (مذكورة بالترتيب)

 

أولها : ﴿ وَإِنْ أَرَدتُّمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَّكَانَ زَوْجٍ وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَاراً فَلاَ تَأْخُذُواْ مِنْهُ شَيْئاً أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً (20) وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً (21) ﴾

 

ثانيها : ﴿ يَسْأَلُكَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَن تُنَزِّلَ عَلَيْهِمْ كِتَاباً مِّنَ السَّمَاءِ فَقَدْ سَأَلُواْ مُوسَى أَكْبَرَ مِن ذَلِكَ فَقَالُواْ أَرِنَا اللّهِ جَهْرَةً فَأَخَذَتْهُمُ الصَّاعِقَةُ بِظُلْمِهِمْ ثُمَّ اتَّخَذُواْ الْعِجْلَ مِن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ فَعَفَوْنَا عَن ذَلِكَ وَآتَيْنَا مُوسَى سُلْطَاناً مُّبِيناً (153) وَرَفَعْنَا فَوْقَهُمُ الطُّورَ بِمِيثَاقِهِمْ وَقُلْنَا لَهُمُ ادْخُلُواْ الْبَابَ سُجَّداً وَقُلْنَا لَهُمْ لاَ تَعْدُواْ فِي السَّبْتِ وَأَخَذْنَا مِنْهُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً (154)  

 

ثالثها : ﴿ وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنكَ وَمِن نُّوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً (7) لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ عَن صِدْقِهِمْ وَأَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً أَلِيماً (8)﴾

 

سيسأل الحق جلا و علا الصادقين عن صدقهم – عن الميثاق الغليظ الذي استأمنهم عليه …

 

فهل أدركتما الآن ما أنتما مقدمان عليه ؟؟

 

_____________

بالاستعانة بكتاب “أوراق الورد و أشواكه في بيوتنا ” – المجموعة الأولى \ للدكتور أكرم رضا

 

 

 

رد واحد

  1. جزاكم الله خيرا ..

    ربنا يرزقنا بالزواج و العفة و السعادة ..

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: