أتجادلينني يا امرأة ؟؟

لطائف من  بيت النبوة (3)

 

أتجادلينني ؟؟

 

مع السيدة حفصة رضي الله عنها ، إذ كانت تكثر من نقاش الحبيب لحبها للعلم ، و لم يحدث مرة أن قال لها : كيف تجرؤين على مناقشتي ؟؟ و لو قالها عليه الصلاة و السلام لصدق ، وهو الذي لا ينطق عن الهوى .

____________

ونلمس ذلك من أسئلتها التي تلقيها على رسول الله صلى الله عليه وسلم استفهاماً للحكمة واستيضاحاً للحقيقة ، فمن ذلك أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( يأتي جيش من قبل المشرق يريدون رجلا من أهل مكة ، حتى إذا كانوا بالبيداء خُسف بهم ، فرجع من كان إمامهم لينظر ما فعل القوم ، فيصيبهم مثل ما أصابهم ) . فقالت : يا رسول الله ، فكيف بمن كان منهم مستكرها ؟ ، فقال لها : ( يصيبهم كلهم ذلك ، ثم يبعث الله كل امرئ على نيته ) .

____________

وعنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إنى لأرجو أن لا يدخل النار إن شاء الله أحداً شهد بدراً والحديبية ) ، فقالت : ( أليس الله عز وجل يقول : { وإن منكم إلا واردها } ، فأجابها : { ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيّا } ( مريم : 72 ) . يقول الإمام النووي معلّقا : ” فيه دليل للمناظرة والاعتراض ، والجواب على وجه الاسترشاد ، وهو مقصود حفصة ، لا أنها أرادت رد مقالته صلى الله عليه وسلم ” .

____________

ولما أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم نساءه أن يحللن بعمرة قالت له : ما يمنعك يا رسول الله أن تهلّ معنا ؟ ، قال : ( إني قد أهديت ولبدت ، فلا أحل حتى أنحر هديي ) .

_____________

قال الحبيب المصطفى عند السيدة حفصة ذات مرة : لا يدخل النار إن شاء الله من اصحاب الشجرة أحد الذين بايعوا تحتها .

قالت : بلى يا رسول الله . فانتهرها ( يقصد ألا تتكلم بغير علم أو دليل )

فقالت : “و إن منكم إلا واردها ” (مريم)

فقال : قد قال الله عز وجل ” ثم ننجي الذين اتقوا و نذر الظالمين فيها جثيا ” ! 

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: